الرئيسية - من الإعلام الخارجي - جريمة حوثية جديدة.. والضحية هذه المرة طبيبة
جريمة حوثية جديدة.. والضحية هذه المرة طبيبة
الساعة 10:19 مساءً الثورة نت/ من الإعلام الخارجي

قتلت طبيبة يمنية بنيران ميليشيات الحوثي الموالية لإيران، في إحدى نقاط التفتيش مدينة تعز جنوبي البلاد.
وقالت مصادر طبية إن الطبيبة هبة نبيل معجب لقيت مصرعها بعد قيام مسلح حوثي في نقطة الربيعي، غربي المدينة، بإطلاق النار على السيارة التي كانت تقلها وزوجها إلى مكان عملها.
وأشارت المصادر إلى أن مسلحي الحوثي أرادوا القبض على زوج الطبيبة الذي كان معها في السيارة بعد توقيفها في النقطة، وعندما حاول إقناعهم بأن عليه إيصال زوجته والعودة إليهم، أطلق مسلح حوثي النار على السيارة، مما أدى إلى مقتل الطبيبة على الفور.
وتشهد مدينة تعز عمليات "قنص للمدنيين"، راح ضحيتها مدنيون أبرياء، كما تفرض مليشيات الحوثي الإيرانية حصارا مستمرا على المدينة منذ انقلابهم على الحكومة الشرعية في سبتمبر من عام 2014.
يذكر أن اتفاق اتفاق السويد، الذي تم التوصل إليه بين الحكومة الشرعية في اليمن والمليليشيات الانقلابية، نص على "فتح المعابر" لإنهاء هذا الحصار عن تعز، إلا أن الحوثيين ما زالوا يرفضون تنفيذ الاتفاق.
سكاي نيوز