الرئيسية - من الإعلام الخارجي - وزير يمني: الحوثيون هجروا 1200 عالم دين واعتقلوا 170 خطيباً
وزير يمني: الحوثيون هجروا 1200 عالم دين واعتقلوا 170 خطيباً
الساعة 09:15 مساءً الثورة نت/ من الإعلام الخارجي

جدة: سعيد الأبيض
أكد الدكتور أحمد عطية، وزير الأوقاف والإرشاد اليمني، أن الميليشيات الحوثية هجّرت أكثر من 1200 عالم دين واعتقلت 170 خطيباً.
وكشف عن دخول نحو 70 شخصا من الجنسيتين اللبنانية والإيرانية إلى الأراضي اليمنية بشكل مخالف للأنظمة ومن خلال التهريب، بهدف غرس الأفكار الإيرانية بين شرائح المجتمع، وتحديداً في المواقع التي يسيطرون عليها، مثل صعدة وصنعاء، وذلك تمهيداً لنشر تلك الأفكار في المناطق اليمنية كافة.
وأضاف عطية لـ«الشرق الأوسط» أن عدد خطباء المساجد المعتقلين لدى الميليشيات الحوثية بلغ 170 خطيباً، بسبب قولهم كلمة الحق في المساجد داخل المواقع التي تسيطر عليها الميليشيات، لافتاً إلى أن آخرين غيرهم توقفوا عن الحديث فيما يجري من انقلاب على الحكومة الشرعية في هذه المرحلة لضمان سلامتهم وأهلهم.
وتابع: «رفعنا ملفاً متكاملاً إلى منظمات حقوقية يتعلق بمصادرة الكلمة والحرية الشخصية وما يتعرضون له من تعسف وتعذيب في السجون، وللأسف حتى الآن لم يجرِ التعامل مع هذا الملف بصورة إيجابية»، مشيراً إلى أن 1200 عالم دين هجّرتهم الميليشيات الانقلابية إلى الكثير من الدول بسبب ما لقوه من بطش وتعذيب.
وشدد وزير الأوقاف اليمني على أن الميليشيات الانقلابية لم تأتِ بمشروع سياسي، بل جاءت بمشروع عقائدي لا يرتبط بما سار عليه اليمنيون منذ نحو ألف عام، إذ كان اليمنيون طيلة تلك السنوات في أحسن حالات التعايش فيما يتعلق بالشافعية والزيدية وما يتعلق بهويتهم العربية الإسلامية، موضحا أن ما يحدث اليوم من قبل الميليشيات هو تجريف لمناهج التعليم وغزو لبث الأفكار والمعتقدات الإيرانية، خصوصاً مع رصد نقل بعض الحوزات الإيرانية إلى اليمن.

 

صحيفة الشرق الأوسط